خدماتنا

إدارة الحسابات

تتميز أسواق العملات أو ما يعرف بسوق الفوركس بأنها أسواق مستمرة العمل على مدار 24 ساعة لمدة خمسة أيام في الأسبوع من يوم الإثنين وحتى يوم الجمعة، يتم فيها تداول العملات والمعادن وذلك بالتوجه إلى شراء الأقوى وبيع الأضعف حسب ما تعطيه الإشارات التقنية والفنية للتحليل الذي يقوم به المتداولين .

وحرصاً من الشركة على استمرار الأرباح للمتداولين فإن الشركة توفر خدمة إدارة الحسابات والمحافظ المالية للمتداولين في شركات الوساطة، حيث تعود أهمية هذه الخدمة لأن سوق تداول الفوركس وعقود الفروقات عالي المخاطرة وقد تؤدي إلى خسارة رأس المال الذي تستثمره.

من هنا توفر هذه الخدمة للأشخاص الذين يرغبون الاستثمار في هذا المجال طريقاً للدخول إلى السوق من خلال فريق محترف للتداول يكون هو المسئول عن العمليات الخاصة بهم وعن متابعة السوق طوال الأسبوع حيث يتميز فريق عمل الشركة بالخبرة والكفاءة العالية والمعرفة التامة بجوانب هذا العمل .

من أهم البنود التي يتم الاتفاق عليها بين المتداول والشركة أن تلتزم الشركة بالإدارة السليمة لحسابات المستثمرين على أن حساب المتداول أرباحه شهرياً تتراوح بين 30-50 بالمائة من قيمة الحساب، وتتحصل الشركة على 30 بالمائة من هذه الأرباح .

تعمل الشركة على درجة مخاطرة منخفضة في عملية إدارة الحسابات لا تتعدى 15 بالمائة من قيمة الحساب، حيث تلتزم الشركة بهذه الدرجة من المخاطرة المنخفضة وتلتزم الشركة بتعويض المستثمرين بفارق قيمة الخسارة التي تتعدى نسبة المخاطرة المنخفضة إذا وجدت .

مصوب الأخطاء

مصوب الأخطاء في الفوركس بكلمات أخرى (تحويل الصفقات الخاسرة إلى رابحة)، وهو أداة برمجية قام فريق متخصص لدى الشركة بإنتاجه لتمكين المستثمرين من التداول الآمن.
حيث تعالج هذه الأداة الذكية مشاكل انعكاسات الأسعار الغير متوقعة والمخالفة لكافة أنواع التحليلات في الأسواق المالية، حيث يعمل بمبدأ (لا أحد يستطيع أن يعرف إلى أين سيذهب السعر).
كما هو معروف أن إنعكاس السعر عكس المتوقع يفضي إلى خسارة، هنا يقوم مصوب الأخطاء بدوره في معالجة الصفقة الخاسرة عن طريق فتح صفقة أخرى معاكسة للصفقة الافتتاحية بمضاعفة فيمتها ثلاثة أضعاف .. وفي حالة انعكس السعر مرة أخرى في الاتجاه المعاكس يقوم مصوب الأخطاء بفتح صفقة أخرى معاكسة للصفقة الأخيرة بمضاعفة ثنائية لآخر صفقة .. فيما لو انعكس السعر مجددا فسيتم فتح صفقة معاكسة أخرى بضرب قيمة أخر صفقة في 1.85 وهنا سيتم احتساب ربح عائم يفضي في النهاية إلى خروج جميع الصفقات بربح صافي. مع العلم أن المستثمر هو من يحدد منطقة دخول الصفقة الإفتتاحية وقيمتها.

إسترداد نقدي (كاش باك)

إعادة جزء من الأرباح التي تحصل عليها شركات الوساطة ليستفيد منها المتداول بعد حصوله على العضوية والتسجيل من خلال موقع الشركة والتي تصل إلى 50% من قيمة العمولات والتي تؤخذ عن طريق السبريد والعمولات أو عمولة التبييت .
لذلك ترى الشركة أن استمرار عجلة الأرباح للمتداولين هي من أولويات عمل الشركة .

نصائح وشروحات

تعمل الشركة على تقديم النصائح والإرشادات للمتداولين لتجنيبهم الخسائر وزيادة هامش الأرباح، من خلال مجموعة من المواد والشروحات التعليمية المقدمة من فريق عمل الشركة .